كابري

2016-02-16 09:41:36
)

عن كابري

جزيرة إيطالية تقع في البحر التيراني من خليج نابولين، وتبلغ مساحة الجزيرة نحو 10,4كم² وعدد سكانها 12,200 نسمة. وتنتمي الجزيرة إلى أقليم كامبانيا من مقاطعة نابولي. ومن أهم المواقع في كابري الميناء الصغير، والمغارة الزرقاء، كما تمتاز كابري بقصورها، والمناظر الخلابة. يواجد في جزيرة كابري مينائين أحدهم يعرف بالميناء الكبير والآخر بالميناء الصغير.

عن التوأمة

بتاريخ 25-10-2013 وقعت رئيسة بلدية بيت لحم أ. فيرا بابون ورئيس بلدية كابري في ايطاليا تشيرو ليمبو اتفاقية توأمة، بحضور نائب القنصل الايطالي في القدس ايلينا كليمينتيه.

وجرى الحفل الرسمي في دار بلدية بيت لحم بحضور اعضاء المجلس البلدي ونائب رئيس بلدية كابري مارينو ليمبو وكاهن رعية كابري الأب كارمينو ديل جاوديو ومدير العلاقات العامة السيد لوتشيانو جاروفو والأب ابراهيم فلتس الوكيل العام لحراسة الأراضي المقدسة ومستشار فخامة الرئيس للشؤون المسيحية المهندس زياد البندك وعضو المجلس التشريعي النائب فايز السقا ونائب قائد منطقة بيت لحم ومدير برنامج دعم البلديات الفلسطينية الدكتور أنطونيو لاروكا وأعضاء مجلس بيت لحم الشبابي وعدد من مدراء مؤسسات والجمعيات المدينة.

وإعتبرت بابون هذه الخطوة بالهامة لأنها ستعود بالخير والنفع على المدينتين وتمثل أكبر دليل على العلاقة الفلسطينية – الإيطالية التي لا تتزعزع.

وتضمن نص الإتفاقية على أهمية المساهمة في تعزيز قضية السلام، وتشجيع علاقة التعاون المشترك، بالاضافة الى تشجيع المبادرات ذات الاهتمام المتبادلة في مجالات التاريخ والفن والثقافة والبيئة والسياحة والتجارة والحرف اليدوية، بالإضافة الى مجالات التعليم والتدريب، وتعزيز ونشر الوعي بالمنتجات التقليدية والحرف اليدوية الخاصة بكل منطقة، بالإضافة الى نشر المعرفة بالعادات والتقاليد المتبعة في كل مدينة وتشجيع تنمية التقاليد المحلية، وتعزيز التبادل بين المدارس في المدينتين لتقييم خبراتهم واكسابهم المعرفة، بالإضافة الى تعزيز التبادل بين الشركات والمؤسسات والجمعيات الثقافية والرياضية والترفيهية والتطوعية والربحية والغير ربحية، كذلك بين المنظمات الخاصة التي يمكن أن تشارك أو تتأثر بموجب هذه الاتفاقية. والمساهمة في دعم قطاع السياحة بين الطرفين.

ومن جهته أشار رئيس بلدية كابري إلى أن مجلسه بالعادة يرفض طلبات التوأمة التي يتلقاها ولكن عندما يتعلق الأمر بمدينة بيت لحم فإن مدينة كابري هي التي تطلب عقد اتفاقية توأمة للمكانة الكبيرة التي تحظى بها مدينة المحبة والسلام بيت لحم.

وتخلل الاحتفال عرضاً لشباب وشابات مسرح ديار الراقص الذي يعتبر تجمعاً ابداعياً شبابياً يعرض قضايا وهموم الشباب الفلسطيني بطرق فنية ابداعية معاصرة دمجوا فيه الدبكة الشعبية مع الرقص المعاصر، بالاضافة الى عرض للثوب الفلسطيني مع دلالاته مع مركز التراث الفلسطيني بادارة مها السقا.

 

مباشر من ساحة المهد