ورشة عمل في بلدية بيت لحم مع صناع القرار والجهات المسؤولة عن ادارة وتنفيذ المشاريع المقترحة لإعادة إحياء شارع النجمة

2017-08-12 09:16:16
)

إستقبلت بلدية بيت لحم اليوم السبت الموافق ١٢-٨-٢٠١٧ ورشة عمل مع صناع القرار والجهات المسؤولة عن ادارة وتنفيذ المشاريع المقترحة لإعادة إحياء شارع النجمة وذلك ضمن مشروع (إعداد مخطط الإدارة والحماية لموقع التراث العالمي: بيت لحم مكان ولادة السيد المسيح: كنيسة المهد ومسار الحجاج)، والذي يتم تنفيذه بالشراكة بين وزارة السياحة والآثار، بلدية بيت لحم، اللجنة الرئاسية لترميم كنيسة المهد، ومركز حفظ التراث الثقافي. 
وشارك في ورشة العمل كل من رئيس بلدية بيت لحم المحامي أنطون سلمان وأعضاء المجلس البلدي،  ورئيس وحدة التراث والثقافة في مكتب اليونسكو في رام الله جنيد سوروش، ومنسق ملف التراث العالمي في وزارة السياحة والاثار الدكتور احمد الرجوب، ومدير مركز حفظ التراث الثقافي م. عصام جحا، وعدد من ممثلي المؤسسات الشرطية والمجتمعية، ومدير عام البلدية أنطون مرقص، وعدد من المواطنين وأهالي شارع النجمة.

وفي بداية اللقاء تحدث سلمان عن أهمية شارع النجمة وكنيسة المهد المدرجة على قائمة التراث العالمي، مشيرا أن شارع النجمة هو شارع تاريخي وكان مركزا تجاريا لسنوات طويلة، وتكمن أهمية تأهيل الشارع ليس فقط في تأهيل الحجر وإنما إحيائه، وشكر سلمان الجانب الروسي على المنحة التي قدموها لصالح الشارع وأيضا دعمهم لعملية ترميم كنيسة المهد ، وتطرق إلى ترميم الكنيسة  والجهد الذي بذله رئيس دولة فلسطين بهذا الخصوص.

وقدم جحا عرضا تناول تواريخ هامة تخص موقع التراث العالمي وخاصة إدارج كنيسة المهد وشارع النجمة على قائمة التراث العالمي/ اليونسكو في العام 2012، وهدف مخطط الإدارة والحماية وأهمية الحفاظ على القيمة العالمية للموقع، وتحديد المشاكل والتحديات التي يواجهها الموقع، بالإضافة إلى عرض أعمال الترميم في كنيسة المهد، وغيرها.
تلا ذلك فتح باب النقاش حول التوجهات والأفكار والحلول التي من شأنها أن تساهم بتفعيل الشارع وذلك من أجل ضمان مشاركة المجتمع المحلي بكافة فئاته ووضع الخطوط العريضة للرؤية المستقبلة لإعادة إحياء الشارع وحمايته وإدارته.

مباشر من ساحة المهد